ديوان " وطن على شجن " للشاعرة إسراء محاميد

 صدر عن دار الجندي للنشر والتوزيع ديوان " وطن على شجن " للشاعرة إسراء محاميد وهو باكورة أعمال الشاعرة يقع الديوان في 176 صفحة من القطع المتوسط لوحة الغلاف للفنان الفلسطيني عماد أبو شتية، قدم الديوان الشاعر العروضي محمود مرعي.
ورد في تقديم الديوان ان لغة الديوان تبشر في شاعرة سيكون لها شأن، تتعامل مع اللغة في اهتمام ملحوظ بحيث تقدم للقارئ الرحيق وزبدة القول، وفي ديوانها هذا نراها طيرا فرد جناحية محلق فوق ربوع الوطن الجميل، تمتزج أنفاسها بهواء الوطن وتملأ رئتيها من هوائه، وتنفث شعرها فرحا وحزنا ونشوة وتحديا وصمودا، معلنة على رؤوس الأشهاد أنها ابنة هذا الوطن
تشكلت روحها من رقته وصلابته، ونرى هذه الأنفاس طي القصائد والحانها التي جاءت كألحان طيور هذا الوطن الجميل؛ جاءت قصائد الديوان موزونة مقفاة، وتفعيلية، لا يعتريها خلل ولا عثار.
البعد الوطني في الديوان طغى على كل الأبعاد وناف عليها، بايجاز الشاعرة تغني للوطن بكل ما تحمل كلمة وطن من معاني فهي تغني للعودة والمبعدين عنه.
ولا بد من ذكر ان الشاعرة الفحماوية اسراء محاميد من موالد 1983 خاضت غمار الكتابة منذ نعومة اظافرها، ونظمت الشعر الكلاسيكي والعمودي وطوعت بحوره لتتناغم مع ايقاع القصيدة.
حصلت على الماجستير ( اللقب الثاني) في اللغة العربية وأدابها من جامعة حيفا. تحضر لرسالة الدكتوراة في اللغة العربية من جامعة تل أبيب وها هي تصدر ديوانها الشعري الأول الذي تبحر عبره في ربوع الوطن. وتنظم القوافي في عشقه.

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى