فيلم من انتاج "كيوبرس" يحصد المرتبة الأولى في مسابقة مؤتمر فلسطين الدولي للجرحى وذوي الإعاقة في غزة

حاز فيلم "عادت إليه قدماه" من إنتاج "كيوبرس" على المرتبة الأولى في مسابقة مؤتمر فلسطين الدولي للجرحى وذوي الاعاقة في غزة، الذي عُقد قبل أيام.

ويسلّط فيلم "عادت إليه قدماه" من إخراج جمان أبو عرفة وتصوير ومونتاج محمد القزاز، الضوء، على الشاب الصحفي أسامة أبو صفر الذي أصيب بإعاقة جسدية خلال الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، أثناء زيارته للمسجد الأقصى مؤخرا للمرة الأولى في حياته منذ 33 سنة.

وقالت معدّة البرامج في "كيوبرس" الصحفية جمان أبو عرفة إن العمل عبارة عن قصة صحفية مؤثرة بدأت في ساحات المسجد الأقصى ظهر أحد الأيام. "قابلنا الصحفي أسامة أبو صفر بينما كان يتنقل بكرسيه المتحرك في ساحات المسجد الأقصى والابتسامة بادية على محياه، وعندما اقتربنا للحديث معه اكتشفنا أن لديه الكثير ليقوله في حب الأقصى واشتياقه له، فهو في رحابه للمرة الأولى".

وتضيف أبو عرفة أن اختيار أسم الفيلم يرجع إلى التعبير الذي استخدمه أسامة لوصف فرحته بدخول المسجد الأقصى: "حسّيت طلع لي رجلين وصرت أركض في المسجد". كما أشارت إلى أن هذه القصة تأتي إلى جانب العديد من القصص التي ينتجها المركز الاعلامي "كيوبرس"، بحثا عمّا تزخر به جنبات المسجد الأقصى وحواري القدس.

بدوره قال الصحفي أسامة أبو صفر الذي يعمل في إذاعة فرسان الإرادة في غزة منذ عشر سنوات كمقدم برامج ومنسق علاقات عامة، إن الفيلم فاز بالمرتبة الأولى لأنه يعبّر عن واقع شعب يعاني القهر والحرمان جراء ممارسات الاحتلال الإسرائيلي وسياسات الفصل العنصري التي ينتهجها في غزة والضفة وبين الضفة والقدس.

وأشار أبو صفر في حديثه لكيوبرس إلى الظلم الواقع على شعب أعزل سُلب حقّه في زيارة المسجد الأقصى المبارك، مبيّنا أن عددا كبيرا من الجرحى وذوي الإعاقة جاؤوا ليشاركوا في المؤتمر "بما تبقى من أطراف أجسادهم التي تشهد على جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق مناضلين من أجل الحرية والكرامة".

وعن ارتباطه بالمسجد الأقصى قال أسامة إنها علاقة فلسطيني يشعر بالحب والمسؤولية تجاه قضيته الحاضرة عربيًا ودوليًا ولدى كل أحرار العالم. "نحن أصحاب قضية نعيش مع المرابطين في أكناف بيت المقدس ونتألم لمعاناتهم والظلم الواقع عليهم".

ونبّه الصحفي أسامة أبو صفر إلى ضرورة تكثيف اهتمام الدور الإعلامي بما يختص في قضيتي القدس والمسجد الأقصى، ورفع مستوى الوعي والمعرفة لدى الأجيال الفلسطينية القادمة في الداخل والشتات.

من الجدير ذكره أن "كيوبرس" هو المركز الإعلامي الأول في الداخل الفلسطيني المختص في شؤون القدس والمسجد الأقصى المبارك، ويعمل على نقل الأخبار والأحداث أولا بأول إلى جانب تسليط الضوء على القضايا الشائكة فيهما، عدا عن إنتاج المئات من الأفلام والتقارير التي تُبث في عشرات القنوات الفضائية وتلقى اهتمامًا ورواجًا كبيرين حول العالم.

لمشاهدة فيلم "عادت إليه قدماه" إضغط على الرابط التالي: 

.

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى