اطفالنا:

الإساءة للطفل تؤثر على علاجه من الاكتئاب

موقع فلسطينيو 48
آخر تحديث 17/05/2016 20:45
 
 
خلصت دراسة حديثة إلى أن إساءة معاملة الطفل قد تحد من قدرة أدوية مضادات الاكتئاب على تخفيف أعراض الاكتئاب الشديد إذا أصيب به بعد البلوغ، لافتةً إلى أنها لا تجدي نفعًا مع الجميع.
 
وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة الجديدة من جامعة ستانفورد ليان وليامز إنه يجب أن نأخذ وجود تاريخ الصدمات في الاعتبار عند اتخاذ قرارات العلاج.

وأضافت وليامز "تظهر نتائج الدراسة أنه إذا تعرضت لإساءة المعاملة أو الإهمال في مرحلة مبكرة من الحياة، فإنك تكون أقل قابلية بـ 1.6 مرة للاستفادة من مجموعة أولية من مضادات الاكتئاب، مقارنة بمن لم يتعرض لهذه التجربة".

وتبين في الدراسة أن وجود تاريخ من إساءة المعاملة الجسدية أو الجنسية أو العاطفية -خاصة إن في سن سبع سنوات أو أقل-يرتبط باستجابة أسوأ لهذه الأدوية.

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى