غزي يصنع سيارة مرسيدس كلاسيكية

موقع فلسطينيو 48
آخر تحديث 22/06/2016 22:16
 
قاد شغف الفلسطيني منير الشندي بالسيارات الكلاسيكية التي عمل بأحد الورش المتخصصة في تصنيعها لسنوات طويلة في دولة الإمارات، إلى قيامه بابتكار سيارة هي الأولى من نوعها في قطاع غزة، بالرغم من شح الإمكانيات ونقص المعدات والأدوات بفعل الحصار الإسرائيلي.
 
وتحاكي السيارة التي صممها الشندي بجهد ودعم مالي ذاتي، السيارات القديمة التي كانت تصنع في عشرينيات القرن الماضي من خلال الهيكل العام للسيارة، والمكونات الداخلية لها وطبيعة المحرك الخاص بها، والذي لا يختلف عن السيارات الأصلية المصنّعة في الولايات المتحدة الأميركية.
 
ويقول الشندي لـ"العربي الجديد"، إن الفكرة بدأت تراوده من أجل العمل على إنتاج هذا النوع من السيارات في قطاع غزة أثناء فترة عمله بالإمارات لأكثر من 13 عاماً، قبل أن يعود مجدداً للاستقرار في القطاع قبل عدة أعوام.
 
ويوضح بأن عملية تصميم سيارة المرسيدس "غزال" القديمة استغرقت أكثر من عام ونصف العام من أجل الخروج بشكلها العام، نظراً لنقص المعدات والقطع في غزة بفعل الحصار الإسرائيلي المفروض منذ عام 2006 ومنع إدخال بعض المكونات عبر المعابر الإسرائيلية.
 
ولجأ الشندي إلى شراء العديد من القطع الخاصة بسيارته من الخارج وإحضارها إلى القطاع عبر بعض الأصدقاء والمعارف العائدين من سفرهم عبر معبر رفح البري الذي يعمل بشكل متقطع، ما تسبب في زيادة المدة التي استغرقها العمل على إنهاء السيارة.

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى