الجيش الإسرائيلي انسحب حاملًا معه جثة مجهولة

شهيد وهدم منزل تحصن به مواطن لساعات بصوريف

موقع فلسطينيو 48
آخر تحديث 27/07/2016 00:52
 
استشهد شاب -لم تعرف هويته بعد-، فجر الأربعاء خلال اشتباك مسلح وقع بين قوة إسرائيلية ومواطن تحصن بمنزل في بلدة صوريف شمال غرب مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية .

وقالت مصادرإنّ الجيش الإسرائيلي انسحب في تمام الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم حاملًا معه جثة مجهولة لشهيد وبعد هدم المنزل المذكور واعتقاله لشاب من المكان.

وكانت 45 آلية عسكرية إسرائيلية حاصرت منزلًا في محيط منطقة واد جدور في صوريف، فيما استمرت الاشتباكات العنيفة بمحيط المنزل طوال ساعات الليل.

وأشارت إلى أنّ الجيش قصف المنزل بعدة صورايخ قبل أن تشرع جرافات عسكرية استقدمها لهدم المنزل كاملا وسط تحليق مكثف لطائرات من دون طيار في سماء المنطقة.

يذكر أن قوّات الاحتلال نادت عبر مكبرات الصوت "سلم نفسك يا محمد"، في إشارة إلى محاصرة أحد المطلوبين لها في ذات المنزل.

كما فصلت الكهرباء وخدمات الانتزنت عن صوريف، في الوقت الذي أعلنتها منطقة عسكرية مغلقة، ومنعت سيارات الإسعاف من دخولها فيما أصيب عدد من الشبّان بالرصاص المطاطي في المواجهات التي اندلعت في محيط المنزل المحاصر.

وسمعت في محيط المنزل أصوات انفجارات ضخمة، بينما دفعت قوّات الاحتلال بعدّة جرافات عسكرية مجنزرة وحفارات إلى المنطقة، فيما أطلقت القنابل والصواريخ الخفيفة باتجاه المنزل.

 
Cannot open image file.