ناشد المجلس ملك الأردن بالتدخل

أوقاف القدس تحذر من تمادي السلطات الاسرائيلية باعتداءاته على موظفيها

موقع فلسطينيو 48
آخر تحديث 30/07/2016 11:20
 
حذر مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية العليا ودار الفتوى السلطات الإسرائيلية من مغبة التمادي في غيّها بالاعتداء على حراس المسجد الأقصى المبارك وسدنته وموظفي الأوقاف.

وقال المجلس في بيان إن السياسة الممنهجة التي تتبعها سلطات الاسرائيلية وأذرعها الأمنية بحق موظفي الأوقاف والإعمار وحراس المسجد إنما هي إجراءات جائرة هدفها التخويف والإرهاب والعقاب، وإسكات كل من يتدخل في تصرفات المتطرفين اليهود في صلواتهم التلمودية وأداء طقوسهم أمام أعين الشرطة التي تساعدهم في ذلك.

وأضاف أن اليمين الإسرائيلي المتطرّف يحرّض ضدّ الأوقاف وموظفيها وحراسها، ظنًا منهم بأنهم العقبة فقط في تغيير الواقع داخل المسجد الأقصى.

وأكد أنه يجب أن تعلم سلطات الاسرائيلية بجميع أذرعها بأن المسلمين جميعًا يقفوا صفًا واحدًا خلف الأوقاف وحراس وسدنة الأقصى في الدفاع عن أعز مقدساتهم وهو الأقصى قبلة المسلمين الأولى، وأهم المساجد بعد المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، وهو أمانة في أعناق كل الشعب الفلسطيني والمسلمين جميعًا في كافة أنحاء العالم.

وناشد المجلس ملك الأردن الملك عبد الله الثاني بالتدخل المباشر لوقف الاجراءات العقابية بحق حراس المسجد الاقصى وسدنته، والتدخل الإسرائيلي في كل أعمال الأوقاف والإعمار في المسجد التي تعرقلها شرطة الاحتلال ووقف الاعتداءات على أملاك الأوقاف الإسلامية.

أضف تعقيب

ارسل

تعليقات


أذهب للأعلى