اخبار » نقاش مع مستوطن
عدد المشاهدات: 1461 - تاريخ النشر:13/03/2014
في يوم السبت الأخير 8/3/2014، وثق شادي سيدر، وهو متطوع لدى "بتسيلم" في الخليل، مستوطنًا كان يحاول تسلق سطح بيت سدر وإنزال علم فلسطين الذي كان يرفرف فوقه. وقد علق المستوطن في السياج الشائك حول السطح. وفيما كان الاثنان يتبادلان الحديث، قال المستوطن لشادي إنّ سطح البيت يتبع له في واقع الأمر حيث أنه جزء من أرض إسرائيل. الجندي الذي حضر إلى الموقع طلب هو أيضًا من شادي أن ينزل العلم. وقد حاول الجندي تبرير مطلبه بإزالة العلم بادعاء أنّ المنطقة خالية من أعلام أخرى، برغم أنه يمكن من خلال التصوير أن نرى بوضوح الأعلام الإسرائيلية في المنطقة. في يوم السبت الأخير، وثق شادي سيدر، وهو متطوع لدى بتسيلم في الخليل، مستوطنًا كان يحاول تسلق سطح بيت سدر وإنزال علم فلسطين الذي كان يرفرف فوقه. وقد علق المستوطن في السياج الشائك حول السطح. وفيما كان الاثنان يتبادلان الحديث، قال المستوطن لشادي إنّ سطح البيت يتبع له في واقع الأمر حيث أنه جزء من أرض إسرائيل. الجندي الذي حضر إلى الموقع طلب هو أيضًا من شادي أن ينزل العلم. وقد حاول الجندي تبرير مطلبه بإزالة العلم بادعاء أنّ المنطقة خالية من أعلام أخرى، برغم أنه يمكن من خلال التصوير أن نرى بوضوح الأعلام الإسرائيلية في المنطقة. بعد فترة وجيزة، وصل إلى البيت خمسة جنود آخرين وطلبوا من شادي سدر ثانية ومن أخويه، عبد وأدهم سدر، إنزال العلم، وهم يهددون باعتقال شادي سدر في حال رفضه. وقد وثقت الحادثة الباحثة في بتسيلم منال جعبري والمتطوع في مشروع الرد بالتصوير، محمد أبو حية.
الاسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
ارسل
أغلق
Powered & Designed by